وسوم » امتحانات

نتائج الامتحانات لعام 2010 - 2011

تهنئ مدرسة السادات الاعدادية المشتركة جميع الطلاب الذين اجتازوا الامتحانات بنجاح ونتمنى لهم المزيد من التوفيق وأما الذين لم يحالفهم النجاح أو تأخروا للدور الثاني فنرجو ان يوفقهم الله ويبذلوا المزيد من الجهد

للذهاب الى نتائج الصف الأول الاعدادي ……….انقر هنــــــا

للذهاب الى نتائج الصف الثاني الاعدادي ………انقر هنـــــــا

مدرسة

جدول امتحانات الثانوية العامة 2010 : وجود حذف لبعض أجزاء المناهج الدراسية

وزير التعليم: وجود حذف لبعض أجزاء المناهج الدراسية

اكد وزير التربية والتعليم الجديد الدكتور احمد زكى بدر على وجود حذف فى مناهج الدراسية وان ليس للوزارة دخل فيه وذلك بسبب الحالة الصحية للطلاب الغير مستقرة

احمد زكى بدر وزير التعليم

اكد وزير التربية والتعليم الجديد الدكتور احمد زكى بدر على وجود حذف فى مناهج الدراسية وان ليس للوزارة دخل فيه وذلك بسبب الحالة الصحية للطلاب الغير مستقرة

ومن جانب التطورات التعليمية اكد الوزير ان الملفات الأساسية والرئيسية سيقوم بدراستها ومنها ملفات تطوير التعليم وتطوير الثانوية العامة وتطوير المناهج وكادر المعلم وكافة العاملين فى مجال التعليم وقد تم تحقيق طفرة فى ذلك مؤخرا، مؤكدا أن هدفه الأساسي هو توفير الراحة لكافة العاملين بعملية التعليمية

وحول تصريحاتة عن انفلونزا الخنازير قال إن المؤشرات تشير إلى انحسار عدد الإصابات بالفيروس رغم ارتفاع معدلات الوفاة، مشيرا أنه تم وضع خطة للمدارس التى أصيب طلابها بالفيروس وكذلك الطلاب الذين الثانوية العامة تغيبوا عن الدراسة حتى يتم وضع القواعد التى سيتم تطبيقها وفق الخريطة التى وضعت مؤخرا

أشار أن وزارة الصحة هى المعنية بمشكلة انتشار فيروس انفلونزا الخنازير وصاحبة القرار، معربا عن اعتقاده أنه سيتم وقف تنفيذ إغلاق المدارس بناء على تقارير وزارة الصحة

جدول امتحانات الثانوية العامة

اخبار مصر

جدول امتحانات الثانوية العامة 2010 : تفاصيل الثانوية الجديدة .. حوار مع وزير التربية والتعليم بالفيديو

في لقاء صريح  للدكتور يسري الجمل مع اليوم السابع فسر الدكتور العديد من الامور واوجد حلول واعطي اجابات للعديد من الاسئلة التي كانت تدور في العديد من اذهان

وهذا هو نص الحوار الي دار بين السيد الوزير ومحرر جريدة اليوم السابع

هل يوجد  احتمال لمد إجازة نصف العام التى تتزامن مع نفس فترة انتشار فيروس أنفلونزا الخنازير؟
وجاوب أستبعد ذلك لأن الخط البيانى للمؤشرات الثلاثة التى حددتها وزارة الصحة لوقف الدراسة، وهى «تضاعف أعداد الطلاب المصابين بالمرض»، و«زيادة معدلات الاصابة بالالتهاب الرئوى بين المصابين» وثالثاً «زيادة حالات الوفاة عن 2 % من اجمالي الطلاب » مازال مستقراً بما يجعل مسألة مد إجازة نصف العام مستبعدة تماما .ماذا سيكون قرارك إذا ظهرت إصابات بالفيروس داخل لجان امتحانات الثانوية العامة ؟
سأعلن تأجيل امتحانات الطلاب المصابين الي امتحانات الدور الثاني وستحتثب لهم درجاتهم كاملة

وكيف سيتم التعامل حينها مع مكتب تنسيق الجامعات؟
سنتفق مع مكتب التنسيق لحفظ حق الطلاب المصابين فى الالتحاق بكليات القمة إذا كان مجموعهم يتخطى أو يساوى حدها الأدنى من الدرجات، وهو نفس ما حدث خلال السنوات الماضية مع طلاب تقدموا لنا بأعذار مرضية مقبولة فحقهم محفوظ .

وهل تتوقع كوزير توقُّف الدراسة تماماً هذا العام بسبب أنفلونزا الخنازير؟
الدراسة ستتوقف فى حالة واحدة وهى تَحقُّق المؤشرات الثلاثة التى حددتها وزارة الصحة، ونحن نتابع تطور هذه المؤشرات بشكل يومى خلال الشهر الجارى الذى يسبق بدء امتحانات نصف العام.. لكنى أؤكد أنه لا يوجد حالياً أى داع لوقف الدراسة لأن المؤشرات مازالت ضعيفة، وبالتالى ستبدأ امتحانات نصف العام بشكل طبيعى فى النصف الثانى من يناير.

بأى نسبة أنت مسئول عن إصدار قرار وقف الدراسة فى حالة تحقق المؤشرات الثلاثة لتعليقها؟
وقف الدراسة ليس قرارى وإنما هو قرار دولة لا يصدر إلا فى اجتماع يرأسه رئيس الوزراء ويحضره وزراء التربية والتعليم والتعليم العالى والصحة والبيئة والتنمية المحلية والداخلية والدفاع، فهو ليس مجرد قرار وزير.

يرى قانونيون أنك مسئول جنائياً عن وفاة أى طالب نتيجة الفيروس.. ما تعليقك؟
أؤكد للمرة الثانية أن وقف الدراسة قرار دولة وليس قرار وزير، كما أننى لست صاحب مصلحة فى وفاة أى طالب لأن الحكومة شددت على وضع صحة الطلاب فى المقام الأول، وأنا ملتزم بتلك التعليمات.

كيف تُقيِّم الموقف الحالى لإصابات الأنفلونزا بالمدارس؟
من واقع الأرقام اعلنها بان مخاوف اولياء الامور ليس لها مبرر

كم حقَّقت الوزارة بالنِسَب من خطة مواجهة الفيروس بالمدارس؟ وهل أنت راض عن تلك النسبة؟
الوزارة حققت 90 % من الخطة المستهدفة لمواجهة المرض بمساعدة المحافظين الذين بلغ عدد زياراتهم الميدانية بالمدارس 1600 زيارة وهو رقم ضخم يعكس تطبيق الجزء الأكبر من الخطة، لذلك أستطيع القول بأنِّى راض عنها بشكل كبير.

ما الذى يُعطلك عن الدفع بمشروع «الثانوية الجديدة» إلى البرلمان من أجل إقراره؟
سأتقدم به فى خريف الثانوية العامة العام المقبل خلال الفصل التشريعى 2010/2011 وهو أول فصل بالبرلمان الجديد، على أن يبدأ تطبيقه بالمدارس فى سبتمبر 2011.

ولِمَ لا تدفع به خلال الفصل التشريعى الجارى؟
لا أرى مبررا للدفع به إلى البرلمان إلا فى الفصل التشريعى الذى يسبق بدء تطبيقه بالمدارس، خاصة أن بنود المشروع التى تحتاج تعديلات تشريعية وعلى رأسها المعايير المحددة لالتحاق طالب الثانوية العامة الجديدة بالجامعة مازالت محل نقاش مكثف داخل اللجان القائمة على المشروع، وعليه فلن نذهب إلى البرلمان إلا بعد الاتفاق على الصورة الأخيرة لتلك البنود وتعديلها بما يتوافق مع متطلبات الوقت الحالي من المعطيات التى لدينا وحسب الخبرات التى اكتسبنها من السنوات الفائتة .

نريدك أن تضع يدنا على نقطة عدم الاتفاق؟
فى نهاية «الثانوية  العامة الجديدة» يؤدى الطالب امتحانين.. الأول هو امتحان «الجذع المشترك» فى نهاية المرحلة الثانوية ومُكوَّن من 4 مواد أساسية، أما الثانى فهو امتحان «قدرات» فى 4 قطاعات جامعية تضعه وزارة التعليم العالى ويتدرب الطالب عليه خلال المرحلة الثانوية.. لكن عدم الاتفاق الثانوية العامة يكون دائماً حول النسبة التى يستحوذ عليها كل امتحان من المجموع النهائى للطالب الذى سيتقدم به لمكتب التنسيق، وهناك رأى ثالث يرى بضرورة وضع حد أدنى للنجاح بالامتحان الأول لابد أن يحققه الطالب ليتقدم لامتحان القدرات، على أن تكون درجة الأخير هى المحدد الوحيد لالتحاقه بالجامعات.

وإلى أى هذه الأساليب فى حساب المجموع النهائى تميل؟
هناك إجماع بأن يكون الثانوية العامة لاختبار القدرات وزن نسبى أكبر فى المجموع الذى سيتقدم به الطالب إلى مكتب تنسيق الجامعات، وأنا أميل لهذا الإجماع وهو الأقرب للتنفيذ فهو سيعطينا الفرصة في وضع الطالب المناسب في المجال المناسب وكل واحد سيأخذ حقهعه كامل .

كم ستكون نسبته من المجموع النهائى؟
إما 60 % من المجموع النهائى ستكون لاختبار «القدرات» و40 % لاختبار «الجذع المشترك» بنهاية المرحلة الثانوية.. أو 70 % للقدرات و30 % للجذع المشترك.. ولن تزيد نسبة امتحان القدرات على هاتين النسبتين.

ألا تقلق من معارضة أعضاء داخل لجان التعليم بالبرلمان بجانب قطاع من الرأى العام للمشروع؟
لست قلقاً على الإطلاق لأن أحداً من هؤلاء لا يختلف على إعادة هيكلة التعليم الثانوى، إنما الخلاف يأتى دائما عند الحديث حول كيفية حساب المجموع النهائى للطالب والذى يحدد التحاقه بالجامعة.

شاهد اجزاء من الحوار فيديو

الفيديو الثاني

جدول امتحانات الثانوية العامة

اخبار مصر

میرے پرائمری سکول کے دن - ہفتہ بلاگستان

السلام علیکم، ہفتہ بلاگستان کے لیےپہلی تحریر پیش خدمت ہے، یہ تحریر میرے بچپن کا ایک واقعہ ہے۔
بات کچھ یوں ہے کے میں پرائمری سکول کے دنوں میں کافی بھولا بھالا اور معصوم تھا، سکول میں میرا دھیان شرارتوں کی بجائے کتب، اساتذہ، ہوم ورک اور امتحانات پر ہوتا۔اسی لیے اساتذہ اور امی ابو بھی مجھ سے خوش رہتے، میرے پرائمری سکول میں تین ہی استاد تھے ،جب میں چوتھی جماعت میں تھا تو ہمارے سکول کے ایک استاد تبدیل ہو گئے اور ایک نئے استاد ان کی جگہ تشریف لے آئے ان کا نام امجد صاحب تھا، وہ جوان آدمی تھے ، ان کا قد خوب لمبا اور جسم ورزشی قسم کا تھا، چہرہ بھی کچھ کرخت سا تھا، اپنے پہلے ہی دن میں انہوں نے کچھ لڑکوں کی اس سخت انداز سے پٹائی کی کہ میرے دل میں ان کا ڈربیٹھ گیا، ڈر کی بجائے اگر اسے دہشت کہیں تو زیادہ موزوں ہو گا۔ چونکہ میں ایک پسماندہ گاؤں نما شہر سے تعلق رکھتا ہوں اس لیے میرے سکول میں اساتذہ کا پٹائی کرنا عام سی بات تھی، خود میں نے بھی کئی دفعہ مار کھائی، مگر پہلے اساتذہ میں سے کوئی شدید قسم کی پٹائی نہیں کرتا تھا۔ امجد صاحب کے آنے کے ساتھ ہی میری تعلیمی کارکردگی گرنی شروع ہو گئی،

Urdu